الإثنين 18 ديسمبر 2017 - 9:33 مساءً

تقرير: لهذا الجزائر تظل متخلفة في الولوج للمعرفة

ماروك تلغراف

حلت الجزائر في المرتبة 96 من بين 131 بلدا بحسب ولوجها إلى المعرفة، ضمن مؤشر المعرفة العالمي، الذي أعدته مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم، بشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الانمائي.
ويرتكز المؤشر على تركيبة من سبعة معايير قطاعية تشمل التعليم ما قبل الجامعي، والتعليم التقني والتدريب المهني، والتعليم العالي، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والاقتصاد، والبحث والتطوير والابتكار، بالإضافة إلى مؤشر عام عن البيئات التمكينية .
ونالت الجزائر على هذا المؤشر 40 نقطة، أي بسبع نقاط تحت المعدل العالمي المحدد في 47 نقطة. وتسجل الجزائر هذه النتائج السيئة في فئة “التعليم التقني والتدريب المهني، والتعليم العالي”، حيث جاءت في المرتبة 123، وكذا في فئة البيئات التمكينية (114).
وحلت الجزائر في المرتبة 96 خلف تونس بكثير (80)، وجنوب إفريقيا (81)، والمملكة العربية السعودية (68)، والأردن (62) وناميبيا (73).
وحلت كل من سويسرا وسنغافورة وفنلندا، على التوالي، في المقدمة، بينما جاءت الولايات المتحدة في المركز السادس، وفرنسا في المركز الـ18. أما الطوغو ومالي واليمن فقد جاءت في المراكز المتأخرة في التصنيف العالمي للبلدان الـ131.


تعليقات